محلي

دفاع الوفاق: لن نسمح بوصول أيادي العابثين إلى مصادر الطاقة والحقول والموانئ النفطية ومنابع المياه. #قناة_الجماهيرية_العظمي_قناة_كل_الجماهير

أوج – طرابلس

أكد وكيل وزارة الدفاع بحكومة الوفاق غير الشرعية صلاح الدين النمروش، أنهم لن يسمحوا بوصول “أيادي العابثين” إلى مصادر الطاقة والحقول والموانئ النفطية ومنابع المياه وغيرها من الموارد الطبيعية لكل الليبيين، وألا تكون مصدر استغلال أو ابتزاز ولا محتلة من مرتزقة وعصابات إجرامية.

وقال النمروش، في تصريحات نقلها حساب عملية بركان الغضب التابعة للوفاق، طالعتها “أوج”، إن المؤسسة العسكرية، كبقية مؤسسات الدولة التعليمية والصحية والثقافية والخدمية، تخضع لسلطات الدولة التشريعية والقضائية والتنفيذية، مضيفا: “لا يعني امتلاكها للسلاح أن تستحوذ على السلطة، وإن فعلت فيجب محاربتها ومحاكمتها ومعاقبتها”.

وتابع: “العسكري عندما يحارب ويدافع عن وطنه وأبناء وطنه، هو يقوم بواجبه، تماما كما يقوم الطبيب والمعلم وعامل النظافة والوزير بواجباتهم، فلا يمن على أبناء وطنه، ولا يستغل حاجة شعبه له بأن يتسلط على رقابهم، وإن فعل فلا يستحق الاحترام”.

وتأتي تصريحات النمروش بعد تقدمات أحرزتها قوات الوفاق بدعم تركي؛ حيث سيطرت على كامل الحدود الإدارية للعاصمة طرابلس والمنطقة الغربية بالكامل، إلا أن جبهة الوفاق الداخلية تشهد انقسامات حادة بين رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج من جهة، ونائبه أحمد معيتيق، من جهة أخرى، بشأن التدخل العسكري في سرت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق