محلي

حفتر وميليشياته يبحثون عن أوكار يختبئون بها.. أردوغان: قمنا بتطهير الأراضي المقدسة للقائد عمر المختار #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – اسطنبول
أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، إنه حقق نجاحًا كبيرًا في ليبيا بتقديم الدعم الكامل لحكومة الوفاق غير الشرعية، ضد من وصفه بـ”الانقلابي” حفتر وجميع الميليشيات التابعة له، على حد قوله.

وأشار أردوغان، في كلمة له بثتها فضائية “TRT عربي”، تابعتها “أوج”، إلى أن حكومة الوفاق أخرجت جميع الميليشيات من العاصمة طرابلس، قائلاً: “قمنا بتطهير الأراضي المقدسة للقائد عمر المختار من جميع الميليشيات، والآن الانقلابي حفتر وميليشياته يبحثون في صحراء ليبيا عن أوكار يختبئون بها”.

وتابع: “نحن وعدنا وها نحن نقوم بتنفيذ وعودنا، استطعنا إفشال جميع المؤامرات التي حيكت ضد الشعب الليبي الشقيق، وبعون الله ستكون البشارات متتالية بالنجاحات في الأيام المقبلة”.

وسيطرت المليشيات التابعة لحكومة الوفاق غير الشرعية بدعم من المرتزقة السوريين والإمدادات التركية، على منطقة وبوابة فم ملغة، كما تمكنت من بسط سيطرتها الكاملة على مدينة ترهونة بعد انسحاب جميع القوات منها، وكذلك بلدة العربان جنوب غرب طرابلس.

كما أعلن الناطق باسم قوات حكومة الوفاق غير الشرعية، محمد قنونو، بسط مليشيات الوفاق سيطرتها على مدينة بني وليد بعد ساعات من دخول ترهونة.

ودأبت تركيا على إرسال الأسلحة والمرتزقة السوريين إلى ليبيا لدعم حكومة الوفاق غير الشرعية في حربها ضد قوات الشعب المسلح التي تسعى لتحرير العاصمة طرابلس من المليشيات والجماعات الإرهابية المسيطرة عليها.

وتستخدم أنقرة سفنًا عسكرية تابعة لها موجودة قبالة السواحل الليبية في هجومها الباغي على الأراضي الليبية بما يخدم أهدافها المشبوهة، والتي تساعدها في ذلك حكومة الوفاق غير الشرعية المسيطرة على طرابلس وتعيث فيها فسادًا.

كما تحظى المليشيات المسلحة في ليبيا بدعم عسكري من الحكومة التركية التي مولتها بأسلحة مطورة وطائرات مسيرة وكميات كبيرة من الذخائر، إضافة إلى ضباط أتراك لقيادة المعركة وإرسال الآلاف من المرتزقة السوريين للقتال إلى جانب المليشيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق