محلي

انخفاض الأسعار العالمية للنفط مع احتمال عودة الإمدادات الليبية #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – القاهرة

تراجعت الأسعار العالمية للنفط اليوم الثلاثاء، على خلفية إعلان المؤسسة الوطنية للنفط عن تقدم في محادثات لاستئناف الصادرات، بما قد يعزز المعروض.

وسجلت العقود الآجلة الأنشط لخام برنت تسليم شهر الفاتح/ سبتمبر 41.61 دولار للبرميل، بتراجع 24 سنتا بما يعادل 0.6%، وانخفض الخام الأمريكي 33 سنتا أو 0.8% ليسجل 39.37 دولار للبرميل.

وذكرت وكالة رويترز للأنباء، في تقرير لها، طالعته وترجمته “أوج”، أنه على جانب العرض، يراقب المستثمرون لمعرفة ما إذا كانت ليبيا، التي يمكنها إنتاج حوالي 1% من إمدادات النفط العالمية، قادرة على استئناف الصادرات المتجمدة منذ شهر آي النار/ يناير الماضي بسبب الصراع الدائر هناك.

من جهتها، أعربت المؤسسة الوطنية للنفط، أمس الاثنين، عن أملها في قيام الدول الإقليمية المسؤولة عن إقفال إنتاج النفط في البلاد برفع الحصار عن المؤسسة، بعد أسابيع من المفاوضات.

وقالت في بيان، طالعته “أوج”، إنها أجرت مفاوضات على مدار الأسابيع القليلة الماضية بين حكومة الوفاق والمؤسسة وعدد من الدول الإقليمية- لم تسمها، تحت إشراف الأمم المتحدة والولايات المتحدة، من أجل استئناف إنتاج النفط.

وأكدت أن المؤسسة الوطنية للنفط مصممة على أن يضمن الاتفاق الشفافية وأن تحقق إيرادات النفط العدالة الاجتماعية لجميع الليبيين، مضيفة “تهدف المؤسسة أيضًا إلى أن يتضمن الاتفاق حلولًا لحماية المنشآت النفطية، والتأكد من عدم استخدامها أبدًا كهدف عسكري أو كورقة مساومة سياسية مرة أخرى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق