محلي

الريّ لسفيري أمريكا لدى ليبيا وتونس: نرفض التدخل الخارجي في ليبيا وندعم التسوية السياسية. #قناة_الجماهيرية_العظمي_قناة_كل_الجماهير

أوج – تونس

بحث وزير الشؤون الخارجية التونسي نور الدين الريّ، اليوم الثلاثاء، مع سفيري الولايات المتحدة الأمريكية بتونس وليبيا، دونالد بلوم، وريتشارد نورلاند، مستجدات الأوضاع في ليبيا وجهود الوصول إلى تسوية سياسية شاملة للأزمة.

وأوضحت الخارجية التونسية، في بيان، طالعته “أوج”، أن الريّ تبادل، خلال لقائه مع السفيرين بمقر الوزارة، وجهات النظر بخصوص المساعي الرامية للتوصل إلى اتفاق نهائي وشامل لوقف إطلاق النار في ليبيا والإسراع باستئناف العملية السياسية برعاية الأمم المتحدة.

وجدد الوزير التونسي التأكيد على موقف بلاده الثابت من الملف الليبي، والقائم على التمسك بالشرعية الدولية وبقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة، وعلى ضرورة المحافظة على المسار السياسي كسبيل أوحد لحلّ الأزمة الليبية وفقا لأحكام الاتفاق السياسي، وفي إطار حوار ليبي-ليبي من شأنه أن يضفي إلى حل دائم وشامل لهذه الأزمة، وفقا للبيان.

وأكد رفض تونس القاطع للتدخلات الخارجية في الشؤون الداخلية لليبيا، ودعمها المتواصل لجهود الأمم المتحدة لدفع مسار التسوية السياسية في ليبيا، مذكّرا بأهمية دول الجوار في مرافقة المسار السياسي والدستوري وفقا للقرارات الأممية ذات الصلة حتى تتفرغ ليبيا وجوارها إلى خوض رهانات التنمية والبناء.

وأعلن الرئيس التونسي، قيس سعيّد، في وقت سابق، أن الحل في ليبيا يجب أن ينبع من الأطراف الليبية دون أي تدخل خارجي لحساب أي طرف، وأبدى على هامش زيارته إلى باريس، رفضه القاطع للتدخل الأجنبي في ليبيا، في إشارة لتركيا دون أن يسميها، منتقدا موقف حكومة الوفاق التي اعتبرها مؤقتة ولا يمكن أن تكون دائمة.

واقترح إطلاق مبادرة ليبية ليبية تهدف إلى صياغة دستور مؤقت للفترة الانتقالية القادمة في ليبيا بعيدا عن آليات العمل السياسي الغابرة، مؤكدا على رفض بلاده القطعي لأي تدخل خارجي في ليبيا.

وتنظر الأوساط السياسية والشعبية التونسية بكثير من التوجس لتحركات رئيس البرلمان التونسي، راشد الغنوشي غير المعلنة وعلاقاته الخارجية المُبهمة المخالفة للسياسة الرسمية لتونس، وهو ما خلّف شكوكًا وتساؤلات حول أهدافها، ومدى ارتباطها بالتطورات العسكرية الأخيرة في ليبيا.

وتستغل تركيا علاقتها بجماعة الإخوان في تونس بقيادة الغنوشي؛ لاستخدام الأراضي التونسية كمعبر لتمرير الأسلحة والمرتزقة لدعم حكومة الوفاق غير الشرعية في حربها ضد قوات الشعب المسلح التي تسعى لتحرير العاصمة طرابلس من المليشيات المسيطرة عليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق