محلي

واصفًا بنغازي بالقرية الظالم أهلها.. الساعدي: سقط أكثر من 2000 قتيل بسبب المجرم حفتر #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – اسطنبول قال المسؤول الشرعي بالجماعة الإسلامية الليبية المقاتلة، سامي الساعدي، اليوم الثلاثاء، “الآن يوجد أكثر من 2000 قتيل بسبب المجرم حفتر، الذي يؤيده بعض أهالي بنغازي”. ووجه الساعدي في مقابلة له، عبر برنامج “الإسلام والحياة” بفضائية “التناصح”، تابعتها “أوج”، حديثه لاأهالي ينغازي قائلاً: “على من يعجز عن قول الحق، أن يخرج ويترك القرية الظالم أهلها التي يسيطرها عليها حفتر”. يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل 2019م، إطلاق عملية لـ”تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل 2019م بمدينة غدامس. وكان الأمين العام للجامعة العربية دعا جميع الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها. وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق غير الشرعية، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، الحكومة المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق