عربي

رئيس وزراء تونس: نحن مع الشرعية الدولية ومع الحل الليبي الليبي ضد أي مشروع تقسيم أو تدخل أجنبي في ليبيا #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج تونس قال رئيس الوزراء التونسي إلياس الفخفاخ، اليوم الثلاثاء، أن تونس مع الشرعية الدولية ومع الحل الليبي الليبي، مشيرًا إلى أن تونس ترفض أي مشروع لتقسيم ليبيا. وأضاف الفخفاخ، في مقابلة مع فضائية “فرانس 24″، تابعتها “أوج”، أن تونس ضد أي تدخل أجنبي في ليبيا، قائلاً: “سنلعب دورًا أكثر فاعلية في الحوار الليبي الليبي بعد أزمة الكورونا’، و’سندفع من أجل استقرار البلد الشقيق والجار”. واعتبر رئيس الحكومة التونسية، أن بلاده هي أكثر بلد متضرر من الوضع في ليبيا، قائلاً: “سيكون الملف الليبي في المرحلة القادمة من أوكد أولوياتنا”. وأعرب الفخفاخ، عن رغبة دول المغرب العربي في إيجاد حل للوضع في ليبيا، قائلاً: “لن نسمح بتقسيمها وسنعمل على دعم كل إمكانيات الاستقرار في المنطقة وعلى تقوية اقتصادنا المشترك”. يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل 2019م، إطلاق عملية لـ”تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل 2019م بمدينة غدامس. وكان الأمين العام للجامعة العربية دعا جميع الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها. وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق غير الشرعية، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، الحكومة المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق