محلي

حركة مشروع تونس: نرفض إستخدام بلادنا كمنصة للتدخل في الشأن الليبي

قال رئيس حركة مشروع تونس محسن مرزوق إنه نادى طوال السنوات الماضية بضرورة الحفاظ على الثوابت التونسية والحياد في المشهد الليبي ومحاولة الوساطة بين طرفي النزاع.
مرزوق وفي تصريحات خاصة لوكالة “سبوتنيك” الروسية أمس السبت اضاف:” أن أي اصطفاف هو خارج مصلحة تونس وخارج مصلحة ليبيا وأن التدخل العسكري من أي طرف في ليبيا هو مرفوض كما يرفض استخدام تونس كمنصة للتدخل في الشأن الليبي”.
وتابع بنص قوله:”بكل أسف أحد الأطراف في السلطة هم الإخوان تربطهم علاقة أيدولوجية بأحد الأطراف في ليبيا أو بالطرف التركي وهو ما دفعنا لمعارضة نزول الطائرة التركية بالأراضي التونسية حيث كان من الأفضل أن تمر عبر الطائرات الأممية ذات الصلة خاصة أن تركيا هي طرف عسكري في الصراع الدائر”.
وأعرب عن مخاوفه من تأثير الانقسام الحاصل في ليبيا إلى الداخل التونسي،مؤكداً معارضته بكل الآليات اصطفاف تونس لأي محور من محاور الصراع في ليبيا.
رئيس حركة مشروع تونس شدد على أن موقف الحياد ومكافحة الإرهاب والوساطة هو الخيار الأفضل لليبيا وأنه طالب رئيس الجمهورية التونسية بمساءلة تركيا بشأن تهديد الأمن التونسي إثر نقل المرتزقة إلى ليبيا ونقل الأسلحة التي انتقل بعضها إلى تونس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق