محلي

تسجيل مرئي يؤكد مشاركة عناصر شورى مجاهدي درنة الإرهابي في معارك طرابلس مع الوفاق #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – طرابلس كشف تسجيل مرئي لأحد قادة مجلس شورى مجاهدي درنة الإرهابي، وأحد الفارين من المدينة، سعد الطيرة، عن مشاركة عناصر المجلس، ضمن الميليشيات الداعمة لحكومة الوفاق غير الشرعية، ضمن العمليات العسكرية في طرابلس. وزعم الطيرة في التسجيل المرئي الذي أذاعته فضائية “ليبيا الأحرار” خلال العمليات، وتابعته “أوج”، أنهم لن يسعوا للانتقام من أهالي المنطقة الشرقية، مؤكدًا محاسبة كل من وصفهم بالمجرمين. وذكر الطيرة، موجهًا حديثه لأهالي المنطقة الشرقية: “نسأل الله العظيم أن يرفع عنكم هذه الجاثمة، وأن يعجل بالنصر والفرج، وأن ينصرنا على العجوز الخرفان، وزمرته الفاسدة”. وأكد أن كل من أجرم وسفك الدماء سيتم مقاضاته، قائلاً: “من يقول إننا جئنا لننتقم، ولكن بالعكس، ولكن أي شخص أجرم أو سفك الدماء، سيقدم للقضاء ويحاسب، وسنعطي العيش لخبازه”. ويعد سعد الطيرة، آمر سرية “الشهيد سالم دربي” الموالية لتنظيم القاعدة من مدينة درنة، حيث كان يتولى محور الظهر الحمر في مدينة درنة قبل تحريرها من قوات الشعب المسلح. ويقاتل الطيرة، في صفوف الميليشيات التابعة لحكومة الوفاق غير الشرعية، ضد قوات الشعب المسلح، التي تسعى لتحرير العاصمة طرابلس، منذ 4 الطير/أبريل 2019م. وأعلن خليفة حفتر، في الصيف/يونيو 2018م، سيطرة قواته على مدينة درنة الساحلية بشكل كامل، مؤكدًا أن قواته حررت درنة بالكامل، وأنها عادت آمنة إلى حضن الوطن، معلنًا “آنذاك” بدء ما وصفه بـ”عهد جديد من الحرية والأمن والسلام”. وفر قادة مجلس شورى مجاهدي درنة الإرهابي، وقتها من المدينة، وكان من ضمن الفارين أيضًا، سعد الطيرة، كما يُعد أحد أهم المطلوبين دوليًّا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق