عربي

برلماني تونسي يحذر من تحويل تركيا لقاعدة الوطية إلى مركز لانطلاق الإرهابيين نحو بلاده #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – تونس حذر النائب عن حركة تحيا تونس، مبروك كرشيد، من إقدام تركيا على تحويل قاعدة الوطية الجوية إلى مركز لانطلاق الإرهابيين من ليبيا إلى تونس، لاسيما أن أنقرة خبيرة في إرسال الإرهابيين إلى دول المنطقة مثلما يحدث في سوريا. وقال كرشيد، في تسجيل مرئي تابعته “أوج”، إن رفضهم لتهنئة رئيس مجلس النواب ورئيس حركة النهضة الذراع السياسية للإخوان في تونس راشد الغنوشي، لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير الشرعية فائز السراج، بعد السيطرة على قاعدة الوطية الجوية؛ لأن ما تفعله تركيا في ليبيا يمثل خطرا على الأمن الوطني التونسي بسبب تواجد حوالي 10 آلاف إرهابي على الحدود الليبية التونسية، ما يعني أن الإرهاب سيطالهم بشكل مباشر أو غير مباشر. وتنظر الأوساط السياسية والشعبية التونسية بكثير من التوجس لتحركات رئيس البرلمان التونسي، راشد الغنوشي غير المعلنة وعلاقاته الخارجية المُبهمة المخالفة للسياسة الرسمية لتونس، وهو ما خلّف شكوكًا وتساؤلات حول أهدافها، ومدى ارتباطها بالتطورات العسكرية الأخيرة في ليبيا. وعزز التوجسات تلقي رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير الشرعية، فائز السراج، اتصالاً هاتفياً من راشد الغنوشي، لبحث مستجدات الأوضاع في ليبيا، وقدم فيه الأخير تهانيه للسراج باستعادة حكومة الوفاق لقاعدة الوطية الاستراتيجية. وتستغل تركيا علاقتها بجماعة الإخوان في تونس بقيادة الغنوشي؛ لاستخدام الأراضي التونسية كمعبر لتمرير الأسلحة والمرتزقة لدعم حكومة الوفاق غير الشرعية في حربها ضد قوات الشعب المسلح التي تسعى لتحرير العاصمة طرابلس من المليشيات المسيطرة عليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق