محلي

القشاط: تصفية رئيس مخابرات الوفاق أمر متوقع بعدما أصبحوا في قبضة الميليشيات #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – القاهرة
رأى أمين المكتب الشعبي الليبي السابق في المملكة العربية السعودية، الدكتور محمد سعيد القشاط، أن “تصفية” رئيس المخابرات في حكومة الوفاق “غير الشرعية”، عبد القادر التهامي كان أمرًا متوقعًا، موضحًا أن ذلك بعد أن أصبحت “الوفاق” في قبضة الميليشيات المسلحة ولم تعد تملك قرارها.

وذكر في تصريحات لموقع “24”، طالعتها “أوج”، أن الوفاق لم تعد تمثل حكومة منتظمة تعمل من أجل الوطن، موضحًا أنها أصبحت ميليشيات تتعاون مع مجموعة من البلطجية، وإذا لم يحصلوا على أموال منهم يتعاركون سريعًا ويصل الأمر إلى التعذيب والقتل.

ولفت “سعيد” إلى أن حكومة الوفاق لا ترى أن هناك دولة وأنها جاءت لأهداف محددة، ولكنها تتعامل مع الدولة كأنها مصدر لاستنزاف الأموال فقط، وليس لخدمة الشعب الليبي والإشراف على موارد الثروة الليبية، متوقعًا أن يكون: “ما حدث بين الوفاق وميليشيات النواصي كان من أجل المال، وبناء عليه اختطفوا رئيس المخابرات، الذي كان يشغل منصب مدير الأمن الخارجي في عهد القذافي في منطقة الجنوب”.

وتوفي رئيس جهاز المخابرات العامة، التابع لحكومة الوفاق غير الشرعية، اللواء عبد القادر التهامي في ظروف غامضة، في وقت تتكتم فيه حكومة الوفاق عن كشف تفاصيل تلك الوفاة.

وتضاربت الأنباء حول أسباب الوفاة، حيث أشارت مصادر مطلعة إلى مقتل المسؤول بعد يومين على خطفه من قبل ميليشيات “النواصي”، فيما أشارت حسابات مقربة من حكومة الوفاق إلى أن الوفاة نجمت عن إصابته بنوبة قلبية نقل على إثرها إلى المستشفى، حيث وافته المنية هناك.

وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق غير الشرعية، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، الحكومة المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق