محلي

الخارجية الروسية: الولايات المتحدة لم ترد على مقترح لافروف بشأن حوار بناء حول ليبيا #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – موسكو
أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن الولايات المتحدة لم تصدر أي رد، بشأن مقترح وزير الخارحية الروسي، سيرجي لافروف، بشأن بناء حوار بين خبراء روس وأمريكيين حول ليبيا.

وذكرت الخارجية الروسية، في بيان لها، نشرته وكالة “روسيا اليوم”، طالعته “أوج”، أن لافروف وجّه إلى الجانب الأمريكي، أثناء زيارة عمل قام بها إلى واشنطن، في الكانون/ديسمبر الماضي، اقتراحًا ببناء حوار بين خبراء البلدين حول مجمل الموضوعات ذات الاهتمام المشترك المتعلقة بتسوية الأزمة الليبية.

وأشارت الخارجية الروسية، إلى أن موسكو لم تسمع ردًا واضحًا من الجانب الأمريكي حتى الآن، مُعربة عن أملها في أن الرد الأمريكي لم يأت على صورة الموجز الصحفي لكريستوفر روبنسون، النائب الأول لمساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون أوروبا وأوراسيا، والذي اتهم روسيا، باستغلال نزاعات إقليمية لصون مصالحها السياسية والاقتصادية الضيقة وتخريب عملية السلام في ليبيا.

وفي ختام البيان، أكدت الخارجية الروسية، أن الموجز الصحفي المذكور يبعث على الحيرة بالتحيز الواضح لاتهاماته بل وبتهاونه مع الآداب الدبلوماسية الأساسية.

يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الماضي، إطلاق عملية لـ”تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل الماضي بمدينة غدامس.

وكان الأمين العام للجامعة العربية دعا جميع الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها.

وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق غير الشرعية، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، الحكومة المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق