عربي

اتحاد الشغل: تونس لن تصبح ممرا لعبور الأسلحة إلى ليبيا وهي أكبر من أردوغان وخط أحمر #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

#تونس - ردّ نورالدين الطبوبي الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل أكبر منظمة نقابية تتمتع بنفوذ سياسي واجتماعي كبير الثلاثاء في خطاب بمناسبة الذكرى التاسعة للثورة على زيارة أردوغان لتونس، قائلا : إن "سيادة تونس خط أحمر وهي أكبر من أردوغان ومن أي محاور..."، محذّرا في الوقت ذاته من محاولات لاختراق السيادة التونسية. وجاءت تصريحات الطبوبي بعد أيام قليلة من زيارة راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة الإخوانية الذي يرأس البرلمان أيضا وتهيمن كتلته على غالبية برلمانية، إلى تركيا ولقائه بأردوغان. وقال الطبوبي الثلاثاء "نُدين التدخلات الأجنبية في الشأن الليبي ودعوات الحرب التي أصبحت بعض الدول تدق طبولها من وراء البحار خدمة لمصالحها على حساب الشعب الليبي، في تحد سافر للأعراف والقوانين الدولية". وتابع وسط هتافات المئات "يسقط يسقط حكم المرشد" أن الاتحاد يرفض أن تتورط تونس في "الأحلاف الدولية المشبوهة مهما كان غطاؤها ونهيب بالسلطات جميعها لرفع حالة اليقظة والحذر للحيلولة دون تحويل تونس ممرا للأسلحة أو قاعدة للاعتداء على الشعب الليبي أو معبرا للدواعش نحو ليبيا الشقيقة أو ملاذا لهم".

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق