عالمي

الحبيب الأمين : يدعو لدعم عمليات تركيا في ليبيا واستغلال كورونا #قناة_الجماهيرية_العظمي_قناة_كل_الجماهير

أكد القيادي بمدينة مصراته وسفير المجلس الرئاسي لدى مالطا الحبيب الأمين، أمس الثلاثاء، أن التحرك التركي أصبح واضحا وممتد جوياً وبحرياً وبرياً في ليبيا، داعيا لاستغلال حالة السكون الدولي بسبب فيروس كورونا معتبر أن ذلك جيد لدحر قوات الجيش التي تتقدم نحو العاصمة طرابلس.

وقال الأمين في تصريحات صحفية أمس إنه يجب على أوروبا أن تكون متعاونة ومجتمعه لمواجهة كورونا وأن لا تطلق عمليات عسكرية في البحر المتوسط، مؤكد أن فرنسا هي من دفعت في هذا الاتجاه بعد التوافق مع الإيطاليين بعد تيقنهم بهزيمة قوات الجيش.

وأوضح الأمين أن الدعم التركي سوف يخوض عملية جديدة قريباً، العملية تبدوا مناكفة مؤكدة للأتراك وإثبات وجود الأوروبيين خاصة الفرنسين والإيطاليين لدعم قوات الجيش والخشية من إنكساره.

وأضاف “لدينا فرصة في مواجهة مع الخصم وحيداً ولاحظنا الضعف بعد انحسار العمليات الجوية التي تحولت لقوات المقاومين والمدافعين في جنوب طرابلس وجبهة بوقرين الوشكة”، داعيا إلى تسريع الأمر.

وشدد الأمين على أن عملية “ايريني” العسكرية الأوروبية فاشلة ومن المهم قراءتها من الناحية السياسية لمعرفة سبب إطلاقها، مؤكداً على أن تركيا تجاهر في الدفاع عن الدولة الليبية وما يعزز ذلك أمريكا التي منحتها الضوء الأخضر للتحرك.

وأكد الأمين أن العالم يتجه للانعزال وكل دولة تدير أمورها بنفسها بسبب كورونا معتبرا أن ليبيا أصبحت منفصلة عن الدول المؤثرة في الشأن الليبي مما يتطلب إنهاء وجود  خليفة حفتر بأسرع وقت ممكن وإسكات النيران التي تهدد المدنيين جنوب طرابلس.

يأتي ذلك في وقت تستمر الاشتباكات بين قوات الجيش والقوات التابعة للوفاق منذ إعلان الهدة الإنسانية وسط سقوط قتلى وجرحى من الجانبين

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق