محلي

اجتماعي ورفلة: نرفض اللقاءات المشبوهة داخل وخارج بني وليد مع مدينة مصراتة #قناة_الجماهيرية_العظمى_قناة_كل_الجماهير

أوج – بني وليد
أعلن المجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة، اليوم السبت، أنه يرفض كافة اللقاءات التي وصفها بـ”المشبوهة” داخل وخارج بني وليد مع مدينة مصراتة.
وذكر المجلس في بيان مرئي له، تابعته “أوج”، أن عمله كان عملاً جبارًا، ونتج عنه زخم شعبي وتفاعل جماهيري منقطع النظير، وترجمة لمواقف بني وليد المشرفة الرافضة للمؤامرة والمتصدي للفرنجة وأذنابهم.
وتابع: “إن ورفلة العظيمة وروحها بني وليد لن يضيرها التنطع ولا يمكن أن تعطي القيادة لغير من ترتضيه، وتتوسم فيهم الغيرة والفزعة والحرص على التاريخ وصون المبدأ وتضحيات ابنائها”.
وواصل: “إن المجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة أنقى وأطهر من أن يطاله المتهارون، وأسمى من أن يناله الزاحفون، ويرفض المجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة اللقاءات المشبوهة داخل وخارج بني وليد مع مدينة مصراتة، كما نرفض وبشدة البعث بمصير دم الشهداء في كل زمان ومكان”.
وتشهد المنطقة حالة من التوتر المتصاعد، بسبب الأزمة الليبية، لاسيما بعد موافقة البرلمان التركي، على تفويض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بإسال قوات عسكرية تركية إلى العاصمة الليبية طرابلس، لدعم حكومة الوفاق غير الشرعية.
يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل 2019م، إطلاق عملية لـ”تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل 2019م بمدينة غدامس.
وكان الأمين العام للجامعة العربية دعا جميع الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق