محلي

#الجزائر : مستعدون لاحتضان مؤتمر المصالحة الليبية لتشكيل حكومة توافق وطني

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏‏نظارة‏ و‏نص‏‏‏‏

قال رئيس الحكومة الجزائرية، عبد العزيز جراد، إن بلاده مستعدة لاحتضان مؤتمر المصالحة الوطنية الليبية المنتظر عقده شهر يوليو القادم بإثيوبيا، وذلك بهدف جمع ممثلين عن كل القبائل والأطياف والقوى الفاعلة تمهيدًا لتشكيل حكومة توافق وطني في ليبيا.
وأعرب جراد، في كلمة ألقاها بمناسبة افتتاح الاجتماع الأول لمجموعة اتصال الاتحاد الأفريقي حول ليبيا، أمس الخميس، عن تطلع الجزائر إلى التعاون مع المبعوث الشخصي الجديد للأمم المتحدة، معربًا عن أمله في تعيين المبعوث الشخصي في القريب العاجل للتمكن من إدامة الديناميكية الحالية التي يعرفها الملف الليبي، والمحافظة على المكتسبات المحققة إلى الآن.
جدير بالذكر أن وزير الخارجية والتعاون الدولي بالحكومة الليبية الدكتور عبد الهادي الحويج، كان قد التقى في وقت سابق باللجنة الجزائرية المستقلة للتضامن مع ليبيا، والتي يرأسها عضو جيش التحرير الجزائري المجاهد محمد الطاهر عبد السلام.
ورحب وزير الخارجية بالدور الذي تقوم به اللجنة في سبيل الوقوف مع الشعب الليبي في محنته، قائلا إن الجزائر هي أرض المجاهدين والمناضلين ودفعت الملايين من الشهداء ضد الاحتلال، وهي اليوم تقف معنا من أجل تحرير بلادنا من الإرهاب والمليشيات المدعومة من الحكومة التركية الغازية.
يذكر أن اللجنة الجزائرية المستقلة تأسست من مختلف فعاليات المجتمع المدني الجزائري بتاريخ 15 يناير 2020م كعرفان للجميل الذي قدمه الليبيون لثورة التحرير الجزائرية إبان الاستعمار الفرنسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق