محلي

مدير قسم “القانون” بالبعثة الأممية: إجماع المحاميين الليبيين لانتخاب نقيبهم إعلاء لسيادة القانون #ليبيا #قناةالجماهيريةالعظمى


لا يتوفر وصف للصورة.

أوج – تونس
رأى مدير قسم سيادة القانون في بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، خالد محيي الدين أحمد، أن إجماع المحاميين لانتخاب نقيبهم، يُعد إنجازًا كبيرًا، وإعلاء لسيادة القانون في ليبيا، لافتاً إلى أن ذلك يعكس صورة إيجابية عن ليبيا والليبيين لجميع البلدان الأخرى.
وأضاف “محيي الدين” في تصريحات لصحيفة “الشرق الأوسط”، طالعتها “أوج”، أن ذلك يؤكد اتحاد القوى الديمقراطية الليبية في ظل هذه الظروف الصعبة من أجل إنجاح الانتخابات وتفعيل نقابة المحامين.
وتابع أن النقابة عنصر مهم من عناصر نظام العدالة، ودعم سيادة القانون وحماية حقوق الإنسان والحريات العامة، موضحًا أن ذلك من شأنه دعم برنامج إصلاح العدالة.
وأعرب “محيي الدين” عن آماله بأن يركز أعضاء المجلس الجديد على مشروع الخطة الاستراتيجية للنقابة الوطنية، التي بموجبها يتم التخطيط لإنشاء خمس لجان دائمة معنية بالدستور والتشريع، وحقوق الإنسان والحريات، والعدالة الانتقالية، ومكافحة الفساد، والقانون الدولي الإنساني.
يذكر أن أسفرت النتيجة، التي أعلنت عنها اللجنة الرئيسية المشرفة على انتخابات النقابة العامة للمحامين بطرابلس والنقابات الفرعية، عن فوز عبد الرؤوف قمبيج بمنصب النقيب، بحصوله على 420 صوتاً، كما تم انتخاب عمر عبد الحميد ماضي، نائباً له.
وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق غير الشرعية، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، الحكومة المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق