محلي

#السعيدي : الامم المتحدة جعلت من الإرهابيين في ليبيا طرفا بالحوار السياسي

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏نص‏‏‏

رأى عضو مجلس النواب علي السعيدي أن المبعوث السابق غسان سلامة لم يختلف كثيرا عن برناردينو ليون الذي شغل المنصب ذاته من 2014 إلى 2015 إذ تشابه معه في العمل لأجندات خارجية وعرقلة مسارات التسوية في ليبيا.
السعيدي وفي تصريح لصحيفة “اليوم السعودية” اليوم الثلاثاء أشار إلى أن ليون جر الليبيين إلى مأزق اتفاق الصخيرات بينما دفعهم غسان سلامة إلى مؤتمرات جنيف للقضاء التام على سيادة الليبيين على أرضهم.
وأكد عضو مجلس النواب على أنه لا تفاوض مع الإرهابين بعدما وضعتهم الأمم المتحدة طرفا في المفاوضات.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق