عربي

نائب تونسي : صفقة القرن بدأت باغتيال الشهيدين صدام حسين والقذافي .

قال النائب في البرلمان التونسي عن كتلة تحيا تونس مبروك كورشيد، أمس الثلاثاء، إن عبارات الشجب وعبارات الاستنكار كلها  لا تكفي لإدانة جريمة صفقة القرن.

ولفت النائب إلى أن صفقة القرن مظهرها ما قام به الرئيس الأمريكية دونالد ترامب لكن تلك الصفقة ابتدت قبل عشرات السنين عندما أنهى العرب بأيديهم بعض عناصر قوتهم، حيث اغتيل الشهيد صدام حسين وعلق يوم عيد الأضحى على المشنقة بينما كان العرب واجمون أو مصفقون بحسب تعبيره.

وأضاف كورشيد أن الصفقة بدأت أيضا عندما اغتيل الشهيد الصائم معمر القذافي ونحن صامتون أو مصقفون وقتها بدأت صفقة القرن التي اعتبرها نتيجة واضحة لاستبدال الجيوش العربية بجيوش الدواعش والتطرف والفكر الإرهابي وحرضنا وجمعنا من كل أنحاء  الدنيا لقتل أبنائنا وإخوتنا وجيوشنا الأبية.

وأكد أن آخر مظاهر صفقة القرن هو توقيع ترامب للصفقة لصالح الكيان الصهيوني مشيرا إلى أن من يجب أن يخجلوا من صفقة القرن هم ساهموا في إنهاء هذه الأمة والذين أتوا على الدبابة الأمريكية ومع الاستعمار وقتلوا رموز الأمة وشردوا تلك الرموز ونسجوا خيوط صفقة القرن فوجدها ترامب جاهزة ليهديا إلى الكيان الصهيوني.

وتابع أنه لا بد على الشعب العربي أن يستفيق عبر حماية دولتنا ودويلاتنا التي لم تكن تعجبنا في الماضي واستخدام المقاومة من أجل دولة وطنية يعيش فيها أبنائنا قبل الديمقراطية والحداثة وما وصفه بنفاق المنافقين .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق