عربي

مسؤول مصري : منع تصدير الأسلحة إلى ليبيا يحتاج إرادة دولية .

قال مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام المصري، إنه لابد من الالتزام بقرارات منع تصدير الأسلحة إلى ليبيا، وأن العملية ليست بالصعبة بل تحتاج لإرادة دولية.

وأضاف «مكرم محمد أحمد» خلال حواره لـ برنامج “حديث المساء” الذي يذاع علي فضائية “أم بي سي مصر” المصرية، أن الاحتقان في ليبيا من الممكن أن يؤدي إلى توتر في المنطقة خاصة لـ مصر ودولة الجزائر.

وأشار مكرم محمد أحمد، إلى أنه اذا كان هناك نوع من التوحد داخل الأطراف الليبية، لن تكون المهمة صعبة، وأن الشعب الليبي شعب محب للسلام ولا يعرف العنف او الشغب .

وأوضح مكرم محمد أحمد، أنه لا يمكن أن يتحقق السلام الليبي في ظل عمليات تصدير السلاح، وأنه لابد من تكاتف المجتمع الدولي على أمن الدول التي تمسها الحدود مع ليبيا.

وكانت العاصمة الألمانية قد استضافت في 19 يناير الماضي، مؤتمرًا بمشاركة 12 دولة و4 منظمات دولية وإقليمية، كان من أبرز بنود بيانه الختامي، ضرورة الالتزام بوقف لإطلاق النار، والعودة إلى المسار السياسي لمعالجة النزاع.

والأربعاء الماضي، صادق مجلس الأمن الدولي، على مشروع قرار بريطاني يدعو إلى الالتزام بوقف إطلاق النار في ليبيا، ضمن نتائج مؤتمر برلين الدولي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق