محلي

نحن من يملك القرار بشأن إغلاق النفط.. شيخ مشايخ قبيلة زوية: الخميس المقبل.. مناقشة تقسيم الثروة بحضور مشايخ القبائل في الشرق .

أعلن شيخ مشايخ قبيلة زوية، السنوسي الحليق، اليوم الأحد، أنه من المقرر أن يلتقي مشايخ القبائل في الشرق، الخميس المقبل، بجامعة بني غازي، لمناقشة عملية تقسيم الثروة.

وأضاف “الحليق” في تصريحات لوكالة “سبوتنيك” الروسية، طالعتها “أوج”، أن الاجتماع يهدف لمناقشة مسودة عملية تقسيم الثروة والاتفاق عليها، أو تعديل النقاط التي يمكن تعديلها، ومن ثم التوقيع عليها كميثاق قانوني.

وواصل أن المنطقة الغربية ليست بها قبائل مساندة لحكومة الوفاق “غير الشرعية”، موضحًا أن مصراتة هي التي تقف إلى جانب “الوفاق”، فيما تتركز القبائل في المنطقة الشرقية والجنوب الليبي.

وأشار شيخ مشايخ قبيلة زوية، إلى أنه نحو 99% من القبائل تقف إلى جانب رؤية تقسيم الثروة، وأنه تواصل مع مجلس النواب والجهات الاعتبارية الأخرى، مُشددًا على أن القبائل هي من تملك القرار بشأن إغلاق النفط أو تقرير عملية تقسيم الثروة، وأن الخبراء انتهوا من نحو 90% من مسودة تقسيم الثروة حتى الآن.

وتشهد منطقة الجنوب الشرقي في ليبيا اجتماعات مكثفة لمشايخ القبائل الليبية خلال الأيام الراهنة لبحث آليات تقسيم عادل للثروة فيما يخص العائدات النفطية.

وكان السنوسي الحليق، تقدم بمبادرة قبل أيام بإغلاق حقول النفط في المنطقة، تبعها المطالبة بالتقسيم العادل للثروة، فيما يشارك الخبراء حاليًا في بحث الآليات الخاصة بالمسودة التي ستُقدم للبرلمان والأمم المتحدة معًا، والتي تتضمن مقترحات لتقسيم الثروة على أربعة أقاليم على عكس التقسيم الإداري السابق لليبيا الذي يضم ثلاثة أقاليم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق