محلي

برقيق ، تركيا خدعتنا بإرسال المرتزقة السوريين بدلا من جيشها .

وأوضح، برقيق، أنهم عقدوا اتفاقيه مع تركيا لكي تساعدهم على ما سماه صد العدوان وليس لترسل لهم مرتزقة سوريين، لافتا إلى أنه لا يوجد أي سبب لعدم التدخل التركي، مشيرا إلى أنه لا يوجد اتفاق أو هدنة لأن حفتر لم يوقع على شيء قائلا “أتمنى أن أكون مخطئ ولا يكون ما في رأسي صحيحًا”، على حد قوله.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق