محلي

السنوسي: مستمرون في إقفال صمامات النفط حتى تسحب تركيا المرتزقة السوريين الذين جلبتهم .

أكد شيخ قبيلة إزوية السنوسي الحليق الزوي والقيادي في حراك إغلاق النفط خروج تركيا من المشهد الليبي كمقدمة لإعادة فتح وتصدير النفط .
الزوي وفي تصريحات لموقع “إرم نيوز” أمس الأربعاء قال إن الحراك يطالب تركيا بسحب المرتزقة الذين جلبتهم وإسقاط رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله وإعادة النظر في إدارة مصرف ليبيا المركزي.
وشدد الزوي على ما جاء في بيان القبائل الليبية في ميناء الزويتينة بشأن استمرار إقفال كل صمامات النفط الخام وحث العاملين في الحقول وموانئ تصدير النفط على البقاء في أماكن عملهم للمحافظة على الأصول والممتلكات الخاصة بها كل حسب موقعه.
شيخ قبيلة إزوية أوضح أن الحراك يهدف لتجفيف منابع تمويل الإرهاب في طرابلس بعوائد النفط وللمطالبة بإعادة مؤسسة النفط لمقرها في بنغازي
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق