عربي

الداخلية التونسية ، ضبطنا شحنة أسلحة قادمة من تركيا باتجاه ليبيا

أكدت الداخلية التونسية، أنها ضبطت كمية كبيرة من الأسلحة في بني خداش في ولاية مدنين بالجنوب التونسي، قادمة من تركيا وكانت في طريقها لتهريبها إلى ليبيا عبر الحدود.

وقال الناطق باسم وزارة الداخلية التونسية، خالد الحيوني، وفقا لراديو «شمس إف إم»: “إن كمية الأسلحة التي تم حجزها في الجنوب التونسي وتحديدا في بني خداش من ولاية مدنين، قادمة من تركيا في اتجاه ليبيا وتم تمريرها عبر تطاوين لتصل إلى فريانة من ولاية القصرين”.

وأضاف الحيوني “تم ضبط الأسلحة بحوزة عصابات تنشط في مجال التهريب، وقبض على 5 أشخاص وضبط الأسلحة على متن وسيلة نقل في بني خداش في الليلة الفاصلة بين 4 و5 يناير 2020”.

يشار إلى أن تركيا تقوم منذ فترة بإرسال المرتزقة إلى ليبيا للقتال في صفوف مليشيات السراج، كما تدعمهم بالأسلحة والمعدات العسكرية، في تعارض صارخ لقرارات الأمم المتحدة بحظر تصدير السلاح إلى ليبيا.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أعلن مساء الأحد، بدء تحرك وحدات الجيش التركي إلى ليبيا “من أجل التنسيق والاستقرار”.

ووفقا لوكالة “رويترز”، أضاف أردوغان أن الجنود الأتراك بدأوا في الانتقال إلى ليبيا على مراحل “ولكن ليس كقوات محاربة. نعمل مع ليبيا وشركات دولية للتنقيب عن النفط والغاز في شرق المتوسط”.

وكشف أردوغان عن نيته بحث كافة المواضيع المتعلقة بليبيا، مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال زيارته إلى تركيا.

يذكر أن البرلمان التركي وافق على مذكرة للرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، تجيز إرسال قوات عسكرية تركية لدعم حكومة طرابلس التي يترأسها فائز السراج.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق