وكالات

اندبندنت عربية ، كتيبتين من مسلحي المعارضة السورية تقرران الذهاب إلى طرابلس عن طريق تركيا


قالت صحيفة اندبندنت عربية إن مدينة تركية جنوبي البلاد شهدت في الأيام القليلة الماضية اجتماعاً أمنيّاً جمع مسؤولين أمنيين من الجانب التركي وممثلين عن مجموعات من المعارضة السورية المسلحة المنضوية لما يسمى بـ”الجيش الوطني السوري” الذي تشكّل قبل انطلاق عملية نبع السلام التركية في شرق سوريا.

 الاجتماع بحث بحسب الصحيفة إرسال عناصر مما يسمى بـ”الجيش الوطني السوري” التابع لمسلحي المعارضة السورية إلى ليبيا حيث تباينت آراء الممثلين عن المعارضة السورية بين رافضٍ الفكرة وآخرون مؤيدون.

وبحسب الصحيفة، أفادت أنباء بقبول الكتيبة الثانية من لواء السلطان مراد وكتيبة المعتصم بالله المنضويتين تحت الجيش الوطني السوري “الذهاب إلى ليبيا”.

وذهب ادعاء آخر إلى وصول مسؤول مجلس حلب العسكري الأسبق وأحد مسؤولي فصائل الجيش الحر المدعومة تركياً العقيد المنشق عبد السلام حميدي إلى ليبيا للعمل على تنسيق القوى الجوية التابعة لحكومة الوفاق

ونقلت الصحيفة تصريح لسليم إدريس وزير الدفاع بالحكومة السورية المؤقتة نفيه لصحة الادعاءات حول إرسال مجموعة تتكون من 100 جندي من الجيش الوطني السوري كانوا انشقوا سابقاً من الجيش السوري إلى ليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق