محلي

مُحملين البعثة الأممية ومجلس الأمن مسؤولية الحوادث بالمطار.. المشري والسراج يتفقان على استئناف الملاحة بمطار معيتقة .

التقى رئيس المجلس الأعلى للإخوان المسلمين، خالد المشري، صباح اليوم الخميس، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير الشرعية، فائز السراج، لمناقشة التهديدات باستهداف الطيران المدني وتعطيل حركة الملاحة.

وذكر المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للإخوان المسلمين، في بيان له، طالعته “أوج”، أن الطرفين اتفقا على استئناف الملاحة بمطار معيتقة الذي يعتمد عليه الموطنون في التنقل وقضاء الاحتياجات الأساسية، – حسب البيان.

وتابع أنه تم الاتفاق أيضًا على تحميل المسؤولين عن تلك التهديدات، وبعثة الأمم المتحدة للدعم ومجلس الأمن، وكافة المنظمات الدولية ذات العلاقة، مسؤولية أي مخاطر وحوادث تنتج عن افتتاح المطار.

وأعلنت إدارة مطار معيتيقة الدولي، مساء الأربعاء، تعليق الملاحة الجوية حتى إشعار آخر، وذلك عقب تهديد “قوات الشعب المسلح والقوة المساندة”، بإسقاط أي طائرة تحلّق في سماء طرابلس سواء أكانت مدنية أم عسكرية.

وكانت القوات التابعة لحكومة الوفاق “غير الشرعية”، أعلنت في وقت سابق أمس الأربعاء أنّ المطار تعرّض لقصف “بستة صواريخ غراد”، في خرق جديد لوقف إطلاق النار، – حسب قولها.

وتشهد المنطقة حالة من التوتر المتصاعد، بسبب الأزمة الليبية، لاسيما بعد موافقة البرلمان التركي، على تفويض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بإسال قوات عسكرية تركية إلى العاصمة الليبية طرابلس، لدعم حكومة الوفاق غير الشرعية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق