عالمي

كوشتيل ، المهاجرين في ليبيا يتعرضون لأعمال العبودية والسخرة

كشف المبعوث الخاص للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين وسط البحر المتوسط، فنسنت كوشتيل، أن “عدداً من المهاجرين وطالبي اللجوء في ليبيا يتعرضون دوماً لأعمال العبودية والسخرة.

و أوضح كوشتيل أن المفوضية سجلت حالات عبودية حديثة ، حيث يباع المهاجرون ويؤجرون، مشيرا إلى أن المهاجرين أصبحوا بضاعة بشرية من قبل أناس يخضعونهم لأعمال السخرة.

و أضاف كوشتيل أن أغلبية المهاجرين وطالبي اللجوء يعيشون في المدن ، مشيرا إلى أن ظروف الحرب تعرقل سبل تقديم المساعدة لهم.

و كشف كوشتيل عن وجود 46 ألف لاجئ وطالب لجوء حاليا في ليبيا ، لافتا إلى احتجاز 2500 مهاجر في مخيمات غير إنسانية ، و مستنكرا وجود مخيم صغير في طرابلس، ظروفه سيئة، يتجمع فيه 1200 لاجئ بحاجة للحماية الدولية، في حين لا يتحمل أكثر من 600 شخص.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق