محلي

لجنة رصد الانتهاكات ترهونة ، تهاجم «سلامة» بسبب التدخل التركي في ليبيا

هاجمت لجنة رصد وتوثيق الانتهاكات ترهونة، بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ورئيسها غسان سلامة، بسبب صمتها وتغاضي عن التدخل التركي في ليبيا.
وقالت اللجنة، في بيان لها جاء فيه “نتابع باستغراب وتعجب، موقف مبعوث الأمم المتحدة، غسان سلامة، من عدم إصدار بيان ضد التدخل التركي في شؤون الدولة الليبية، بالرغم من التصريح الأخير لما يسمى إردوغان، بأنه على استعداد للتدخل في ليبيا عسكريا، بناء على الاتفاق المزعوم مع حكومة السراج”.
وأضاف البيان “هذا الموقف يضع علامة استفهام على البعثة الأممية للدعم في ليبيا، التي من شأنها الوقوف أمام كل من يحاول أن يزعزع الاستقرار بشتى صورة داخل الأراضي الليبية”.
وتابع “ونطالب البعثة الأممية بشكل عاجل، بالإفصاح عن رأيها بشأن التدخل التركي السافر، الذي يلوح به إردوغان بإعادة الاستعمار والهيمنة العثمانية مجددا على الأراضي الليبية”.
وحذر اللجنة، البعثة الأممية من استخدام سياسة الكيل بمكيالين، لهذا عليها واجب يجب القيام به اتجاه هذا التدخل التركي واتجاه القيادة الليبية .
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق