محلي

المشري: محور الشر الذي يعادي ثورات الربيع العربي يهزم الآن وسنة 2020م ستكون عام الخلاص

قال رئيس مجلس الدولة الاستشاري، خالد المشري، إن المجتمع الدولي لا يريد من ليبيا إلا البترول ومكافحة الإرهاب.

وأضاف المشري، في مداخلة هاتفية على قناة الجزيرة القطرية، تابعتها “أوج”، أن المجتمع الدولي يريد لليبيا ديكتاتورا يحكمها ويضمن للمجتمع الدولي استمرار هذين السببين.

وتابع: “نحن نعول على شبابنا وقواتنا وهذا ليس تفاؤلا، بل نراه بأعيننا، ونرى الآن محور الشر برئاسة محمد بن زايد، الذي يعادي ثورات الربيع العربي يهزم الآن، وسنة 2020م ستكون عام الخلاص”.

وتقدمت حكومة الوفاق غير الشرعية بطلب رسمي إلى تركيا للحصول على الدعم العسكري لمساندتها في معركتها من أجل البقاء في السلطة، حيث استجابت أنقرة بالفعل وبدأت في إرسال المرتزقة السوريين إلى الأراضي الليبية.

وكان خليفة حفتر، أعلن انطلاق ساعة الصفر لتحرير العاصمة طرابلس، قائلا: “ساعة الاقتحام الواسع الكاسح التي ينتظرها كل ليبي حر شريف ويترقبها أهلنا في طرابلس بفارغ الصبر منذ أن غزاها واستوطن فيها الإرهابيون، وأصبحت وكرًا للمجرمين يستضعفون فيها الأهالي بقوة السلاح قد حانت”.

يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الماضي، إطلاق عملية لـ”تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل الماضي بمدينة غدامس.

وكان الأمين العام للجامعة العربية دعا جميع الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. 2020م سوف يكون عام "الخلاص" من امثالكم إنشاء الله . .. هل ماحدث ويحدث في ليبيا "ربيع"؟…قتل ، خطف ، تهجير ، دمار ، فقر ، أمراض ، استعمار هذا قليل من كثير !!!احترموا عقولنا … يبدو انكم بحاجة لزيارة عيادات "نفسية وعقلية " … لا للكذب ، لا للخداع ، لا للتضليل …لك الله ياليبيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق