عالمي

يونيسيف ، نصف مليون طفل في طرابلس معرضون لخطر مباشر

شددت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف” في ليبيا، اليوم السبت على ضرورة أن يشعر الأطفال بالأمان في منازلهم، ومدارسهم، ومجتمعاتهم حيث يعيشون، وذلك وفقًا لاتفاقية الطفل في مادتها السادسة، التي تعترف بها الدول، وتكفل له الحق في الحياة.

وأضافت المنظمة، في تغريدة لها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، طالعتها “أوج”: “خلال السنوات الماضية، كان أطفال العاصمة في مرمى التهديدات بسبب كثرة الاقتتال بين الميليشيات المسلحة”.

وأشارت إلى أن هذا هو ما دفعها إلى التحذير من أن نصف مليون طفل في العاصمة معرضون لخطر مباشر، بينما بات أكثر من 2.6 مليون طفل بحاجة للمساعدة في ليبيا.

يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الماضي، إطلاق عملية لـ”تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل الماضي بمدينة غدامس.

وكان الأمين العام للجامعة العربية دعا جميع الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق