عالمي

بوتين ، نعتزم توسيع التنسيق السياسي لدول “بريكس” ليشمل الساحات الخارجية

أعرب الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، عن قناعته بضرورة أن تحصل دول مجموعة “بريكس” التي تضم البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب إفريقيا، على المكانة الريادية في منظمة الأمم المتحدة.
وقال بوتين، في كلمة ألقاها أثناء أجتماع القمة في عاصمة البرازيل، أمس، “يجب أن تكون دول “بريكس” أكثر طموحا في قيامها بالدور القيادي في الأمم المتحدة، كما يتعين علينا أن نقوم بدفع الأجندة الإيجابية بنشاط أكبر وبشكل مستمر، ونجمع حولنا شركاءنا في الرأي من أجل إيجاد حلول مشتركة لأبرز القضايا العالمية والإقليمية”.
وأكد بوتين، أن روسيا، في إطار توليها رئاسة “بريكس” في العام 2020، تعتزم توسيع التنسيق السياسي بين دول المجموعة على الساحات الدولية، وخاصة ضمن إطار الأمم المتحدة.
وأشار إلى قرب مواقف دول “بريكس” حول “دائرة واسعة من بنود الأجندة الأممية، مثل صنع السلام ومواجهة التهديد الإرهابي والجريمة العابرة للحدود”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق