محلي

#منظمة_مشبوهة ، تدعو أمريكا للتدخل في الشؤون الليبية

عرض ما يسمى “التحالف الليبي الأمريكي” على الولايات المتحدة الأمريكية أن تتدخل في شؤون ليبيا تحت ذريعة “بناء شراكة حقيقية مع ليبيا بما يخدم صالح البلدين”.

وعقد التحالف المذكور تحت عنوان «تعقد التدخلات الدولية وديناميتها في السياق الليبي»، طاولة حوار مستديرة في مقره بالعاصمة واشنطن، مستضيفا في هذا السياق المبعوث الخاص الامريكي السابق إلى ليبيا جوناثان  وينر، وويليام لورانس، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة حورج واشنطن والباحث، وكالب نيوتن، باحث من جامعة دارموث مختص فى الشؤون الروسية، ومصدق حبرارة، خبير دولي فى شؤون النزاع والمدير التنفيذى للتحالف.

وبحسب بيان للتحالف اليوم الجمعة، فقد حضر النقاش ممثلون عن أجهزة الحكومة الفدرالية بشقيها التنفيذى والتشريعى (الكونغرس) علاوة على عدد من المهتمين بالشأن الليبى وشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من مراكز دعم القرار بالعاصمة واشنطن والمؤسسات الفكرية، ‏بالإضافة إلى عدد من أبناء الجالية الليبية.

وحذر التحالف في توصيات طاولة النقاش من استمرار ما وصفه “الفراع الأمريكي” في ليبيا، منوها إلى أن روسيا توسع نفوذها داخل البلد المغاربي وسط تجاهل من إدارة ترامب.

وحث التحالف الإدارة الأمريكية على أن تعيد تشكيل سياستها الخارجية نحو ليبيا من أجل إحداث تأثير والسيطرة على موارد ليبيا الطبيعية وإنهاء حالة الحرب بالوكالة التي تديرها عدة دول ما تسبب في عدم استقرار إقليمي، وطالبوا الكونجرس الأمريكي بمحاولة لعب الدور الضاغط على إدارة ترامب للتواجد في ليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق