عالمي

فيديريكا موغيريني، الأتحاد الأوروبي سيواصل تدريب حرس السواحل الليبي

أعلن الاتحاد الأوروبي استمراره في تدريب عناصر حرس السواحل في ليبيا؛ لمساعدتهم في تحسين كفاءتهم وقدرتهم في إدارة عمليات البحث وإنقاذ المهاجرين في المياه الإقليمية، في الوقت الذي تطالب فيه منظمات أوروبية بإلغاء التعاون مع حرس السواحل الليبي.

وقالت الناطقة باسم الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد، فيديريكا موغيريني، إن هدف عمليات التدريب هو «شرح القوانين الدولية والمعايير الإنسانية لحرس السواحل، ودفعهم إلى الالتزام بها»، وأضافت: «سنستمر في هذا النهج»، حسب وكالة الأنباء الإيطالية «آكي».

إلا أن منظمات أوروبية معنية بالمهاجرين تقدمت بخطاب إلى الحكومة الإيطالية، اليوم الأربعاء، تطلب فيه عدم تجديد الاتفاقات الخاصة بالتعاون مع حرس السواحل الليبي، داعية إلى «إجلاء المهاجرين الموجودين في ليبيا على الفور»، وفق وكالة الأنباء الإيطالية «نوفا».

وتعقد الحكومة الإيطالية اجتماعات حاليا لتقييم إمكان استمرار الاتفاقيات المبرمة مع حكومة الوفاق في هذا الشأن، التي يحين تمديدها التلقائي في الثاني من نوفمبر المقبل.

ويوم السبت الماضي، وجهت منظمة «سي آي» غير الحكومية اتهامات إلى حرس السواحل الليبي بـ«عرقلة أعمال إنقاذ 90 مهاجرا، وتهديد أفراد المنظمة بالسلاح»، إلا أن القوات البحرية نفت تلك الاتهامات ووصفتها بـ«الافتراءات».

وتحدت القوات البحرية المنظمة الأوروبية أن «تأتي بدليل» على تلك المزاعم، مؤكدة أن دورياتها «لم تعترض أو تطلق النار أو تهدد أي قطعة بحرية تابعة للمنظمات غير الحكومية أو غيرها».

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق