محلي

بعد مائة يوم من مغادرة ليبيا.. “الحرة” الأمريكية: غدًا يصدر الحكم بإعدام عشماوي في “تنظيم بيت المقدس”

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

تصدر محكمة جنايات القاهرة المصرية المنعقدة بمجمع المحاكم بمنطقة طرة، غدًا الأربعاء، حكمها على 213 متهمًا من بينهم الإرهابي هشام العشماوي، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”تنظيم أنصار بيت المقدس”.
ووفق خبر لموقع “الحرة” الأمريكي، طالعته “أوج”، فإن هشام عشماوي المقبوض عليه في ليبيا قضى 98 يومًا في السجون المصرية خاضعًا للتحقيق، ومعترفًا بالدوافع والتفاصيل حول عملياته الإرهابية في مصر وخارجها، مشيرة إلى أن المحكمة العسكرية ستقول كلمتها وأن الحكم معروفًا، بالإعدام شنقًا بعد أخذ الرأي الشرعي من مفتي البلاد.
وأشار الموقع الأمريكي، إلى أن عشماوي بعد ما يقرب من مائة يوم، لم يظهر ولو لجلسة واحدة خلال هذه المدة في أي محاكمة، وذلك منذ ظهوره المميز عبر شاشات التلفزيون أثناء ترحيله وتسليمه لمصر من ليبيا، وذلك لاعتبارات وصفتها السلطات المصرية بالأمنية والحرجة رغم أن المحكمة تشهد جلسات لحوالي 213 متهمًا آخرين.
يذكر أن مصر تسلمت هشام عشماوي من قوات الكرامة، بعد لقاء بين خليفة حفتر، ومدير المخابرات العامة المصرية، عباس كامل، في أواخر الماء/مايو الماضي.
وكانت السلطات المصرية، أعلنت يوم 25 الصيف/ يونيو الماضي، أنها بدأت التحقيق مع الضابط السابق بالقوات المسلحة، هشام عشماوي، والمتهم في أكثر من جريمة إرهابية استهدفت مؤسسات الدولة ورجال الجيش والشرطة خلال السنوات التي تلت ثورة 30 الصيف/يونيو 2013م، بعد تسلمه من قوات الكرامة مؤخرًا بعد هروبه لسنوات في ليبيا.
وأوضحت وسائل إعلام مصرية تابعتها “أوج”، أن عشماوي يتم التحقيق معه الآن داخل أروقة القضاء العسكري في مصر، كون الجرائم المتهم فيها تتعلق بقتل ضباط وجنود من الجيش والشرطة، وهو الأمر الذي يستوجب محاكمته عسكريًا وفقًا لنصوص الدستور والقانون في هذا الشأن، مشيرًا إلى أنه يحاكم الآن في قضايا نتج عنها استشهاد 54 من رجال الجيش والشرطة، ومن ثم يستوجب الأمر محاكمته حضوريًا.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق