محلي

معترفًا بتجنيد الطلاب في صفوف المليشيات.. وزير تعليم الوفاق: سيعاملون معاملة خاصة لدورهم في الدفاع عن البلاد

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏نظارة‏ و‏بدلة‏‏‏‏

أوج – طرابلس
اعترف وزير التعليم بحكومة الوفاق المدعومة دوليا، عثمان عبد الجليل، بمشاركة طلاب جامعيين في القتال ضمن صفوف الوفاق، مؤكدا أنه أعطى تعليماته بأن يعاملوا معاملة “خاصة”، تقديرا لدورهم في الحرب و”الدفاع عن بلادهم”.
وأضاف عبد الجليل، في مداخلة هاتفية لقناة “ليبيا الأحرار”، أمس الأربعاء، تابعته “أوج”، أنه “احتراما وتقديرا لكل شاب غيور على بلاده قرر المشاركة في الدفاع عن مدينته، نتأقلم مع ظروفهم، فأعطيت تعليمات بحيث إن أي طالب يتأخر عن الامتحان أو لم يتمكن من استكمال المقررات المخصصة له لا يعاقب على ذلك ولا يتأثر بنسبة الغياب”.
ولفت إلى أنه شدد على مرؤوسيه بضرورة أن يتعاملوا مع هذه الفئة “بكل أريحية”، إذا تأخر أي من هؤلاء الطلاب عن دراسته يجب أن توضع برامج لتعويض برامج للمناهج التي فقدها، ويعاد له الامتحان، مشيرا إلى أنه يسعى لتلبية كل احتياجاتهم.
ويذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الماضي، إطلاق عملية لـ “تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، وذلك بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل الماضي بمدينة غدامس.
وكان الأمين العام للجامعة العربية دعا جميع الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها.
وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، حكومة شرق ليبيا المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق