محلي

الوطنية للنفط تعلن تعرض مقر حفر وصيانة الآبار لعملية سطو مسلح


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏سماء‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط، تعرض مقر الشركة الوطنية لحفر وصيانة الآبار، لعملية سطو مسلح، فجر أمس الجمعة، مؤكدة الاعتداء على المسؤولين عن الحراسة.
وذكرت “الوطنية للنفط” في بيان لها، طالعته “أوج”، أن الشركة الوطنية لحفر وصيانة الآبار، وهي شركة تابعة للمؤسسة الوطنية للنفط، تعرض مقرها في طرابلس لسطو مسلح فجر أمس الجمعة، موضحة قيام شخصان ملثمان بإطلاق النار، وبالاعتداء على المسؤولين عن الحراسة، وقاموا باحتجازهم داخل مقر الشركة قبل مغادرتهم.
وتابعت أنه تمت سرقة الممتلكات الشخصية للمُحتجزين، إضافة إلى عدد من الأجهزة الأخرى التابعة للشركة.
وأوضحت أن رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، أدان هذه الجريمة، مُبينًا قيام الشركة الوطنية لحفر وصيانة الآبار بمراجعة البروتوكولات الأمنية، كما أنها تعمل مع السلطات المعنية، للتأكد من هوية مرتكبي هذه الجريمة وتقديمهم إلى العدالة.
وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، حكومة شرق ليبيا المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق