محلي

نقابتا أعضاء هيئة التدريس وموظفي التعليم العالي تعلنان الدخول في اعتصام مفتوح بداية من هذا الأسبوع

أعلنت نقابتا أعضاء هيئة التدريس وموظفي التعليم العالي، اليوم الأحد، الدخول في إضراب مفتوح بداية من هذا الأسبوع، مشيرتان إلى أنهما تقفان في جامعة الزاوية لتوضح للجميع وخصوصًا المسئولين بالدوائر الحكومية بالدولة، أنهما لا تنتهجان سياسة الشد للخلف.
وقالت النقابتان، في البيان رقم “4” بخصوص الوقفات الاحتجاجية لأعضاء هيئة التدريس وموظفي مؤسسات التعليم العالي بالدولة الليبية، طالعته “أوج”: “لا نعمل بمبدأ المساومة على المهنة الشريفة، والتي لا ترتكز قيمتها ورسالتها على حساب الربح والخسارة، وإنما لإحقاق الحق ولإرساء مبادئ العدالة، التي نطمح في تحقيقها على جل المستويات، ولعل أبرزها، تحقيق التوزيع العادل للدخل بين أفراد الشعب الليبي”.
وأضافتا: “واستكمالًا للخطوات التي اتبعتها نقابتي أعضاء هيئة التدريس، وموظفي مؤسسات التعليم العالي بالدولة، وخصوصًا الاعتصام للمطالبة بالحقوق، وذلك تحقيقًا للعدالة الاجتماعية المنشودة، وبعد تقييم للاعتصام التدريجي في الأسابيع الماضية، والذي صدر خلاله العديد من البيانات التي توضح الإشكال والمطالبات المشروعة من قبل النقابتين، ونظرًا لعدم وجود أي تجاوب من قبل السلطات التنفيذية المعنية، واستمرارها بالإصرار على عدم السعي لتحقيق متطلبات العدالة الاجتماعية في توزيع الدخول والتي نعتبرها، مطلبًا أساسيًا لا رجعة فيه”.
وواصلتا: “وبناءً على ما تقدم وبحضور أمانتي نقابة أعضاء هيئة التدريس وموظفي مؤسسات التعليم العالي بالدولة الليبية، نعلن دخولنا في إضراب مفتوح بداية من هذا الأسبوع، ونحمل السلطات التنفيذية بالدولة مسؤوليتها التامة عن عدم الاستجابة لمطالبنا، ونوجه لومنا لحكومة الوفاق المدعومة دوليًا لعدم إعارتها أي اهتمام حتى بالجلوس معنا لتفهُم موقفنا”.
 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق