محلي

ترامب يبحث مع جونسون عدم استقرار الأوضاع في ليبيا على هامش قمة “مجموعة السبع” بفرنسا


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏بدلة‏‏‏‏

أوج – باريس
أعلن البيت الأبيض، أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ناقش مع رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، اليوم الأحد، مُستجدات الأوضاع في ليبيا، ضمن اجتماع ثنُائي عُقد على هامش قمة “مجموعة السبع” في فرنسا.
وقال البيت الأبيض في بيان له، نشرته وكالة “سبوتنيك” الروسية، طالعته “أوج”، إن الرئيس الأمريكي ورئيس الوزراء البريطاني، تناولا قضية عدم الاستقرار في ليبيا ومنطقة الساحل، بالإضافة إلى قضايا الأمن العالمي ذات الاهتمام المشترك، لا سيما تهديد إيران لحرية الملاحة في الخليج والتوترات في هونج كونج.
وانطلقت في بلدة بياريتس جنوب غرب فرنسا، أمس السبت، قمة “مجموعة السبع”، بمشاركة رؤساء دول وحكومات فرنسا والولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا وكندا وإيطاليا واليابان، إلى جانب رؤساء دول وحكومات عدد من الدول.
يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الماضي، إطلاق عملية لـ”تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل الماضي بمدينة غدامس.
وكان الأمين العام للجامعة العربية دعا جميع الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها.
وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، حكومة شرق ليبيا المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق