محلي

مطالباً عقلاء مصراتة بالكشف عن جثمان القائد الشهيد.. منسق الجبهة الشعبية بأجدابيا: يجب اعتبار ثورة الفاتح ذكرى عالمية قومية

أوج – اجدابيا
طالب منسق الجبهة الشعبية لتحرير ليبيا باجدابيا، أحمد عبدالمولى، باعتبار الذكرى الخمسون لثورة الفاتح، في الأول من الفاتح/سبتمبر 1969م، ذكرى عالمية قومية لكافة الأحرار بالعالم، كما طالب أهالي وعقلاء مدينة مصراته بالكشف عن جثمان الشهيد الصائم معمر القذافي، ورفاقه.
وقالت عبدالمولى، في بيانٍ له تلقت “أوج” نسخة منه: “ونحن في استقبال الذكرى الخمسون لثورة الفاتح في الأول من الفاتح/سبتمبر 1969م، نوجه رسالة لكل الدول الإسلامية والقومية العربية وكل أنصار قضايا التحرر والقضية الفلسطينية وبعد ثمان سنوات من إسقاط الدولة الجماهيرية بعد تدخل الحلف الأطلسي الظالم يوم 19 الربيع/مارس 2011م، واستمرار خروج الجماهير بالقري والأرياف والمدن الليبية في كل مناطق ليبيا احتفالاً بذكرى الفاتح”.
وأضاف: “واستنادًا عليه نطالب من كل المهتمين العرب والمسلمين والمثقفين وكل منظمات التحرير العالمية، اعتبار هذه الذكرى، ذكرى عالمية قومية لكافة الأحرار بالعالم، لما قدمته ثورة الفاتح من دعم لكل المظلومين”.
وتابع: “على الاتحاد الأفريقي ورئاسته، اتخاذ الموقف المناسب من هذه الذكرى لما قدمه الشهيد الصائم لتكوين الاتحاد، ومطالبة أهالي وعقلاء مدينة مصراته بالكشف عن جثمان الشهيد الصائم معمر القذافي، ورفاقه الأوفياء، وعلى كل من كانت له ثورة الفاتح والقائد الأممي، معمر القذافي، ناصرًا ومعينًا التوجه بهذا الخطاب لمدينة مصراتة، للضغط عليها والكشف عن جثامين رجال الوطن”.
واختتم عبدالمولى: “على كل أبناء القبائل والمدن الليبية، الضغط في هذا الاتجاه، وإقامة الاحتفال الخمسون بهذه الذكرى، التي قدمت للإسلام والعرب وكل المضطهدين بالعالم مالم يقدمه أحد من قبل”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق