محلي

خارجية النواب: استعانة الوفاق بمسلحين من خارج ليبيا تنذر بانفجار الأوضاع في الجنوب.. وتهنئ السودان بـ”الإعلان الدستوري”

لا يتوفر وصف للصورة.

لا يتوفر وصف للصورة.

أوج – طبرق
وصفت لجنة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بمجلس النواب المنعقد في طبرق، تصرفات حكومة الوفاق المدعومة دوليا، بـ”غير المسؤولة” إزاء الاستعانة بمجموعات مسلحة من خارج ليبيا، معتبرة أن هذه الأفعال تهدد النسيج الاجتماعي في المدينة، وتنذر بانفجار الأوضاع في الجنوب بصفة عامة وسيمتد آثارها طويلا وستشمل دول الجوار.
وأكدت اللجنة في بيان أصدرته اليوم الأحد، حول الأوضاع في مدينة مرزق، وطالعته “أوج”، أن هذه الأفعال تشكل تهديدا لوحدة البلاد وسيادتها وفرصة للمجموعات المسلحة والخارجين على القانون من داخل وخارج ليبيا لتنفيذ مخططاتهم الإجرامية واستباحة مقدرات الدولة الليبية.
ودعت اللجنة، البعثة الأممية ومجلس الأمن لاتخاذ موقف عاجل وحازم من الأمر وإلى تحمل مسؤولياتهم تجاه حماية ثروات الشعب الليبي، مشددة على سعيها المستمر للتعاون مع دول الجوار وخاصة الطوق الجنوبي من أجل تأمين وإعادة الاستقرار لكامل المنطقة وسكانها.
وحثت أعيان ومشايخ قبائل الجنوب دون استثناء إلى نبذ الخلافات وتغليب مصلحة الوطن والوقوف صفا واحدا ضد الأجندات الخارجية التي تهد استقرار ووحدة البلاد.
ولفت البيان، إلى أن “الجيش الوطني” هو مؤسسة لكل الليبيين ويقوم بمهامه في الحفاظ على أمن البلاد والحفاظ على ثرواتها ومقدراتها دون أي اعتبارات أخرى.
وفي سياق منفصل، بعثت اللجنة، بتهانيها الحارة إلى الشعب والقيادة السودانية بالتوقيع على الإعلان الدستوري والاتفاق السياسي والذي يمهد الطريق للاستقرار والازدهار في السودان.
وأعربت اللجنة، في بيان منفصل، طالعته “أوج”، عن تقديرها لدور جميع الأطراف الدولية التي ساهمت في الوصول إلى هذا الاتفاق التاريخي، مشددة على أهمية استقرار وأمن السودان لكامل المنطقة.
ولفتت إلى عمق العلاقات بين البلدين الشقيقين، وحرص ليبيا على تعزيز العلاقات بين الجانب السوداني في جميع المجالات وبما يعود على البلدين والشعبين بالاستقرار والازدهار
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق