محلي

ويليامز: الوطنية للنفط تعد المؤسسة الوحيدة المعترف بها لبيع النفط والموازية تنتهك قرارات الأمم المتحدة


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏‏‏أشخاص يجلسون‏، و‏نص‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

أوج – طرابلس
أكدت نائبة المبعوث الأممي للشؤون السياسية، ستيفاني ويليامز، أن الأمم المتحدة تتابع عن كثب محاولات المؤسسة الموازية، لتصدير النفط في انتهاك لقرارات الأمم المتحدة الأمنية.
كما جددت تأكيداتها، خلال لقائها برئيس المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، أمس الجمعة، أن المؤسسة تعد الكيان الوحيد المعترف به دوليا الذي لديه الحق في بيع النفط الليبي.
وبحث الجانبان، بحسب تغريدتان للبعثة، نشرتهما عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي، اليوم السبت، رصدتهما وترجمتهما “أوج”، الحاجة إلى استثمار وطني في قطاع النفط للحفاظ على الإنتاج الحالي وتوفير زيادة الإنتاج في السنوات المقبلة.
والتقت ويليامز عددا من القيادات السياسية والاجتماعية والأمنية بمدينة مصراتة، ضمن سلسلة اللقاءات التي أجرتها داخل البلدية على مدار الأيام القليلة الماضية.
كما التقت بنائب رئيس المجلس الرئاسي المُنصب من المجتمع الدولي، عبدالسلام كاجمان، أول أمس الخميس، بحضور عدد من مستشاري النائب، لبحث المستجدات على الصعيدين السياسي والعسكري.
وكانت ويليامز قد أجرت عدة لقاءات خلال شهر ناصر/يوليو الماضي بعدد من رموز وقيادات المنطقة الشرقية، من بينهم عدد من نواب مجلس النواب المنعقد في طبرق، ورئيس المجلس عقيلة صالح.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق