محلي

استقالات جماعية للجنة العليا للعلاج احتجاجا على منع مركزي طرابلس تحويل مخصصاتها المالية

لا يتوفر وصف للصورة.

أوج – طرابلس
تقدم أعضاء ورئيس اللجنة الاستشارية العليا للعلاج، باستقالات جماعية، احتجاجا على امتناع المصرف المركزي في طرابلس، عن تحويل المخصصات المالية للمرضى في تونس وألمانيا.
ونصحت وزارة الصحة بحكومة الوفاق المدعومة دوليا في بيان لها، اليوم الخميس، طالعته “أوج”، جميع المرضى المتحصلين على تكليفات علاج بعدم السفر، معلنة توقف العلاج بالخارج بشكل كامل .
وقال رئيس وأعضاء اللجنة، في البيان ذذاته، إنه “بعد اكتمال كل الإجراءات اللازمة وموافقة كل من ديوان المحاسبة ووزارة المالية امتنع مصرف ليبيا المركزي عن تنفيذ وإحالة المخصصات في تدخل واضح في اختصاصات الوزارة وفساد إداري نتيجة تجاوز الاختصاصات”.
وأضافوا أن هذا القرار صدر “رغم تنظيم ملف العلاج بطريقة علمية مبنية على إحصاءات فنية وبنظام الأرشفة الإلكترونية ولأول مره منذ 5 سنوات ينفذ نظام الأرشفة الإلكترونية في دول العلاج بالخارج “.
كما تقدم رئيس اللجنة وأعضائها باعتذارهم للشعب الليبي بسبب تعنت بعض الجهات، داعيا المرضى الموفدين للرجوع لأرض الوطن خاصة من ألمانيا وتونس.
ورغم سريان القرار، إلا أن مركزي طرابلس لم ينشر هذا القرار، ولم يعلق على هذه الاستقالات.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق