محلي

مُطالبًا بمحاسبة المسؤولين.. مجلس نواب طبرق يُدين واقعة اختطاف سهام سرقيوة

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نص‏‏

أوج – طبرق
أدان مجلس النواب المُنعقد في طبرق، واقعة اختطاف عضو مجلس النواب، سهام سرقيوة، من منزلها بمدينة بنغازي، موضحًا أنها اقتيدت لمكان مجهول من قبل مجهولين.
وقال مجلس النواب في بيان له، تابعته “أوج”، أنه يستنكر أي أفعال تهدف إلى بث الفتن وزعزعة الأمن والاستقرار والمساس أو الإهانة بمن ضحوا بحياتهم من أجل إقامة دولة المؤسسات والقانون وتحقيق العدالة وحرية التعبير وصون الحريات للتعايش في أمن وسلام، بعد القضاء على الإرهاب والتطرف.
وطالب المجلس، وزارة داخلية حكومة شرق ليبيا المؤقتة، والأجهزة الأمنية، تكثيف جهدها لمعرفة مكان عضو مجلس النواب، والإفراج الفوري عنها ومحاسبة المسؤولين، عن ذلك.
وكان عدد من أعضاء مجلس النواب، تداولوا أنباء تشير إلى اختفاء النائبة سهام سرقيوة، بعد اعتراضها من قبل مسلحين، وأن زوجها الذي كان يرافقها تعرض لاعتداء وأُصيب بإطلاق رصاص في ساقه، كما أُصيب في إحدى عينيه، بينما لم تُعرف هوية الجهة التي قامت بالاعتداء ولا المكان الذي اُقتديت إليه النائبة.
وأشار النواب إلى أن آخر ظهور لسرقيوة كان في مداخلة هاتفية لبرنامج “الحدث” المذاع على فضائية “ليبيا الحدث”، وذلك بعد مشاركتها مع عدد من زملائها النواب في اجتماعات القاهرة التي استضافت خلالها اللجنة المصرية المعنية بليبيا أعضاء من مجلس النواب مطلع الأسبوع الجاري.
ولفت النواب، إلى أنه خلال المداخلة لاحظ المذيع وصف لأعضاء مجلس النواب الداعمين للجيش بالمتشددين قبل أن ينقطع الاتصال.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق