محلي

وكالة إيطالية: بعد مفاوضات بين الحكومة المؤقتة وتونس.. عودة قائد الطائرة العسكرية الليبية إلى بنغازي

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

أوج – روما
أكدت وكالة نوفا الإيطالية، عودة العقيد طيار فرج الصغير، قائد الطائرة التي هبطت أمس الاثنين، اضطراريا في الأراضي التونسية، إلى بنغازي اليوم، بعد مفاوضات أجرتها قوات خليفة حفتر والحكومة المؤقتة، مع سلطات تونس.
وذكرت الوكالة، في خبر لها، اليوم الثلاثاء، طالعته وترجمته “أوج”، أن وزارة الخارجية بالحكومة المؤقتة أكدت أمس، أنها تتعامل مع الحكومة التونسية من أجل عودة الطيار والطائرة.
وكانت وزارة الدفاع التونسية، أعلنت أنها رصدت في وقت مبكر، أمس الاثنين، اختراق طائرة مقاتلة ليبية للمجال الجوي التونسي فوق منطقة بني غزال جنوبي مدنين.
وقالت في بيان لها، طالعته “أوج”، أنه جرى على الفور تفعيل منظومة الدفاع الجوي لاعتراض الطائرة والتعرف عليها، غير أنها اضطرت للهبوط في منطقة الجرف الأحمر بمدنين، مُشيرة إلى أن طائرة تونسية حلقت في المكان، ليتبين في ما بعد أن الطائرة ليبية من طراز L 39 ويقودها طيار برتبة عقيد.
ومن ناحية أخرى، كشفت قاعد الوطية الجوية، العلاقة التي تربطها بالطائرة الحربية التي هبطت اضطراريًا داخل الأراضي التونسية، موضحة في بيان لها، أن قائد الطائرة عقيد طيار فرج الصغير، اضطر للهبوط بدولة تونس نظرًا لتعرضه لخلل فني في أجهزة الملاحة الجوية.
وأوضحت أن الطائرة انطلقت من قاعدة براك الجوية الشاطئ أمس متجهة إلى قاعدة الوطية الجوية، وهبطت بشكل اضطراري في ولاية مدنين جنوبي تونس، فيما تضاربت التصريحات حول تبعية الطائرة ووجهتها.
ونفت مصادر مقربة من حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، أن تكون الطائرة الحربية تابعة لقواتها، مشيرة إلى أنها تابعة لقوات حفتر، وأقلعت من قاعدة الوطية وتعرضت لخلل اضطرها إلى الهبوط في الأراضي التونسية، حسبما ذكرت وكالة “روسيا اليوم”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق