محلي

رئيس شركة البريقة لتسويق النفط يعلن انفراج أزمة الوقود بطرابلس


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

أوج – طرابلس
أعلن رئيس مجلس إدارة شركة البريقة لتسويق النفط، محمد بلكورة، انفراج أزمة الوقود بطرابلس.
وقال بلكورة، في مقابلة تليفزيونية مع قناة ليبيا بانوراما، اليوم السبت، نقلتها “أوج”، إن شركة البريقة اضطرت بالتنسيق مع الجهات العليا للدولة من خلال لجنة الطوارئ بالمجلس الرئاسي المنصب من المجتمع الدولي، وأخذت الإذن بالتدخل لحل الأزمة، وخلال 72 ساعة بدت الانفراجة بشكل واضح على جميع المحطات.
وكان رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، قال إن وقف إطلاق النار فقط هو الذي سيحمي نفط ليبيا، في ظل استمرار العمليات العسكرية في طرابلس.
وأضاف في مقالة نشرتها صحيفة بلومبيرج، يوم 8 الماء/مايو الماضي، وتابعتها “أوج”، أنه لا يمكنه توقع أي سيناريو، بخلاف وقف إطلاق النار الفوري، والذي لا تتأثر فيه صادرات النفط.
وأوضح صنع الله، بأن المعارك الدائرة بطرابلس أثرت على قطاع النفط، وهددت قدرة المؤسسة الوطنية للنفط على الحفاظ على الإنتاج، كما هددت سلامة موظفي المؤسسة في الموانئ والحقول النفطية.
وأكد أن الحرب أجبرت شركة الطيران النفطية الليبية، بترو إير، على وقف العديد من رحلاتها، ما أثر على تغييرات الطاقم في عدد من الحقول، مضيفا: “نحن نواجه نقصًا في الإمدادات في الحقول في جنوب وغرب البلاد، والتي تحتاج إلى الوقود والتموين من أجل استمرار العمليات”.
وأوضح أن ما تشهده طرابلس، هو معركة للسيطرة على المنشآت النفطية بنتيجة أن الطرف الفائز يحصل على كل شيء، مُبينًا أن الطرف الخاسر سوف يجعل من قطاع النفط ساحة لهجمات انتقامية لا نهاية لها.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق