محلي

السراج يوجه البعثات الخارجية بصرف 200 دولار أسبوعيًا لجرحى بركان الغضب


لا يتوفر وصف للصورة.

أوج – طرابلس
وجه مدير مكتب رئيس المجلس الرئاسي المُنصب من المجتمع الدولي، يوسف أحمد المبروك، مدير مكتب وزير الخارجية، بضرورة مخاطبة البعثات الليبية في الخارج تقديم كافة التسهيلات لجرحى عملية بركان الغضب، بالإضافة لصرف مكافأة مالية أسبوعية لكل جريح تعادل 200 دولار أمريكي بعملة البلد المتواجد فيه.
وأوضحت نسخة مسربة من كتاب المبروك، حصلت عليها “أوج”، أنه جاء بناءً على تعليمات رئيس المجلس الرئاسي، بضرورة مخاطبة البعثات الليبية في الخارج بشأن تقديم كافة التسهيلات والمساعدات لجرحى عملية بركان الغضب، وذلك بعد ورود العديد من الشكاوى من الجرحى ومرافقيهم بشأن عزوف بعض السفارات عن تقديم المساعدة لهم والوقوف معهم وتلبية احتياجاتهم والاهتمام بهم.
وطالب الكتاب، مدير مكتب وزير الخارجية بمخاطبة البعثات الليبية في الدول التي يتلقى الجرحى الرعاية الطبية فيها، لتقديم كافة المساعدات والتسهيلات وصرف مكافأة مالية أسبوعية لكل جريح ما يعادل قيمته 200 دولار أمريكي بعملة البلد المتواجد فيه، على أن تخصم القيمة من أحد الودائع الموجودة في حساب البعثات وإحالة نسخة من تقرير المصروفات لوزارة المالية عن طريق المراقبين الماليين.
يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الماضي، إطلاق عملية لـ”تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، وذلك بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل الماضي بمدينة غدامس.
وكان الأمين العام للجامعة العربية دعا جميع الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها.
وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، حكومة شرق ليبيا المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق