محلي

أمريكا تعرب عن قلقها إزاء قصف مستشفى المؤسسة الوطنية للنفط وتدعو لحماية المنشآت النفطية


لا يتوفر وصف للصورة.

أوج – تونس
أعربت الولايات المتحدة الأمريكية، عن قلقها إزاء إزاء القصف المباشر على مستشفى المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس وسلسلة الهجمات الأخيرة على البنية التحتية النفطية في ليبيا.
ودعت القائمة بأعمال السفارة الأمريكية، ناتالي بيكر، في بيان لها نشره الحساب الرسمي للسفارة الأمريكية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أمس الجمعة، تابعته وترجمته “أوج”، جميع الأطراف إلى الاعتراف الكامل بحياد شركة نفط الشمال والامتناع عن عرقلة عملها كمؤسسة وطنية حيوية.
وأضاف البيان أن الشعب الليبي هو من يمتلك المنشآت النفطية والإنتاج وإيرادتها، ولذا فإنه يجب حمايتها، على النحو المبين في قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.
وقالت بيكر، في بيانها إن استمرار القتال يعريض المدنيين للخطر ويلحق الضرر بالبنية التحتية المدنية ويخلق فرص للإرهابيين لإعادة تجميع صفوفهم، مايزيد الوضع الإنساني تدهورا.
كما دعت “جميع الأطراف”، إلى تجنب المزيد من التصعيد والعودة إلى الوساطة السياسية برعاية الأمم المتحدة، والتجاوب مع مجهودات المبعوث الأممي لدى ليبيا، غسان سلامة، والبعثة الأممية، لرسم خارطة طريق نحو بناء حكومة مستقرة وموحدة يمكنها توفير الأمن والازدهار لجميع الليبيين .
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق