محلي

داخلية الوفاق: باشاغا يبحث مع ممثلين من المجتمع الدولي في تونس الاعتداء على طرابلس


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏٣‏ أشخاص‏

أوج – طرابلس
أجرى وزير داخلية حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، فتحي باشاغا، اليوم الأربعاء، سلسلة من الاجتماعات مع ممثلين من المجتمع الدولي بمقر الاتحاد الأوروبي بتونس.
وذكرت داخلية الوفاق، في بيان لمكتبها الإعلامي تابعته “أوج”، أن ذلك يأتي ضمن سلسلة من الاجتماعات التي تقوم بها حكومة الوفاق مع المجتمع الدولي.
وأوضحت أن باشاغا، أجرى اجتماعًا مع وفد أوروبي ضم عدد من السفراء المعتمدين لدى ليبيا كان من ضمنه كل من، سفير الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا، سفير جمهورية ألمانيا الإتحادية، سفير مملكة إسبانيا، سفير مملكة هولندا، سفير جمهورية فرنسا، نائب سفير المملكة المتحدة، سفير جمهورية إيطاليا.
وتابعت أنه تم خلال الاجتماع مناقشة مستجدات الاعتداء الذي قام به خليفة حفتر على مدينة طرابلس وما خلفه من أوضاع إنسانية صعبة، موضحة أن النقاش استفاض حول أوضاع المهاجرين والنازحين.
وأضافت داخلية الوفاق، أنه تمت مناقشة الحلول الممكنة من أجل إنهاء الاعتداء والخروج من المرحلة الحرجة لليبيا التي تسبب بها حفتر بعد أن كانت عملية الاستقرار في تطور مستمر.
وبينًّت أنه فيما يخص عملية الحوار مع أعيان المنطقة الشرقية جدد باشاغا تعبيره عن موقف حكومة الوفاق، بخصوص الترحيب بأي عملية حوار مباشرة مع ممثلي المنطقة الشرقية، ورفض الحوار مع حفتر، بعد أن تبين أنه غير مستعد للحوار وأنه لايكترث إلا بمصالحه الشخصية.
يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الماضي، إطلاق عملية لـ “تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، وذلك بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل الماضي بمدينة غدامس.
وكان الأمين العام للجامعة العربية قد دعا، كافة الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها.
وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، حكومة شرق ليبيا المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق