محلي

منددين بالهجوم على طرابلس.. نواب جلسة طرابلس يطالبون الرئاسي بتعيين قائد عام للجيش

أوج – طرابلس
عقد عدد من أعضاء مجلس النواب المنعقد في طبرق، جلسة استثنائية، اليوم، في طرابلس، حضرها 52 نائبًا، مؤكدين أن جلستهم ليست انقلابًا على الشرعية، مطالبين المجلس الرئاسي المُنصب من المجتمع الدولي، بصفته القائد الأعلى للجيش بتعيين قائدًا عاما للجيش، بديلاً عن خليفة حفتر.
وأوضح النواب، في بيانٍ ختامي لجلستهم، التي تابعتها “أوج”، أن هذه الجلسات ليست انقلابًا أو دعوة للتقسيم، مشيرين إلى أن هذا يؤكده حضور النواب من كافة مدن ليبيا في تلك الجلسة، مطالبين لجنة الأزمة المكلفة بمعالجة أوضاع المتضررين من هذه الحرب، وذلك بالقيام بجميع مهامهم.
وثمن النواب، دور دول المغرب العربي، والدول الرافضة للعدوان على طرابلس، داعين المجلس الرئاسي بتعيين قائدًا عامًا للجيش، مجددين الدعوة لزملائهم النواب لحضور كل من يرغب في الانضمام لجلسة يوم الأحد المقبل بتاريخ 5 الماء/مايو 2019م.
ودعا النواب حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، والجهات القضائية، والمؤسسات، والمنظمات المحلية والدولية، بالتقصي وجمع الاستدلالات، وتوثيق كافة الانتهاكات والجرائم، في هذا العدوان، مختتمين بالترحم على الشهداء، سائلين الشفاء للجرحى.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق