محلي

خارجية المؤقتة تدين ما تتعرض له مدن العزيزية والساعدية والسواني من قصف عشوائي


ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

أوج – بنغازي
أعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي بالحكومة المؤقتة عن “قلقها البالغ” إزاء ما تعرضت له مدينة العزيزية والساعدية والسواني وبعض الاحياء الاخرى من قصف عشوائي للمدنيين من قبل المليشيات المحسوبة على حكومة الوفاق المدعومة دولياً، مشيرة إلى أن الأمر يعرض أهالي في هذه المدن وارواحهم وممتلكاتهم للخطر.
وحمّلت الوزارة في بيان لها، مساء أمس الثلاثاء، والذي طالعته “أوج”، المسؤولية القانونية والجنائية والاخلاقية والإنسانية للميليشيات المسلحة وحكومة الوفاق، جراء ما يحدث في هذه المدن من قصف وخراب وعمليات سلب ونهب للممتلكات.
ودعا البيان لجنة الأزمة بالحكومة المؤقتة لتحمل مسؤولياتها من خلال التواصل مع وزارة الشؤون الاجتماعية والهلال الاحمر الليبي وكافة الجهات المعنية في هذه المدن لتوفير كافة الامكانيات والاحتياجات اللازمة لها دون ابطاء او تأخير، مشيراً إلى أن الأمر سيكون محل متابعة من قبل الوزارة لضمان توفير ضمان وصول كافة الاحتياجات والخدمات لأهالي في هذه المدن.
وطمأن البيان اهالي المدن المتضررة وفي كافة ربوع البلاد، “أن القوات المسلحة العربية الليبية تهدف الى انهاء فوضى السلاح وتغول المليشيات واعادة الامن والاستقرار وفرض دولة القانون والمواطنة والمؤسسات”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق