محلي

كونتي لـ السراج: اتفاق إيطالي روسي تونسي لإنهاء أزمة ليبيا سياسيًا لا عسكريًا


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏نص‏‏‏‏

أوج – طرابلس
أجرى فائز السراج، رئيس المجلس الرئاسي المُنصب من المجتمع الدولي، محادثة هاتفية، اليوم الثلاثاء، مع رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيي كونتي، لبحث تطورات الأوضاع في ليبيا.
وذكر بيان للمكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي، تابعته “أوج”، أن المحادثة الهاتفية جاءت بعد لقاء رئيس الوزراء الايطالي جوزيي كونتي بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الصين على هامش منتدى “الحزام والطريق”، ثم زيارته إلى دولة تونس، ولقائه بالرئيس التونسي، الباجي قايد السبسي.
وتابع البيان، أن كونتي أكد خلال المكالمة على اتفاق الجانبين الروسي والتونسي مع إيطاليا، بأنه لا حل عسكري للأزمة الليبية، موضحًا أنه اتفق مع بوتين على العمل معًا لإيجاد حل سياسي للأزمة الراهنة.
ولفت البيان إلى أن كونتي، قال، إن الرئيسان بوتين والباجي قايد السبسي، أكدا على ضرورة العودة لمسار الحل السياسي في ليبيا.
وأضاف أن السراج أعرب خلال المكالمة الهاتفية عن شكره لـ كونتي بسبب حرصه بجانب الحكومة الإيطالية على إنهاء الاعتداء وتحقيق الاستقرار في ليبيا، مؤكدًا عزمه على مقاومة العدوان بكل قوة، ودحر القوات المُعتدية حتى تعود من حيث أتت.
يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الماضي، إطلاق عملية لـ “تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، وذلك بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل الماضي بمدينة غدامس.
وكان الأمين العام للجامعة العربية قد دعا، كافة الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها.
وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، حكومة شرق ليبيا المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق